• ×

12:47 صباحًا , الأربعاء 8 ديسمبر 2021

السيد صادق الحداد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image

مقابلة مع السيـــــــد صـــــــــــــــادق الحداد

هذه المقابلة من مشروع كتاب آباء وأجداد نأمل عدم طبعها أو نقلها، لأننا نضعها هنا في موقع بوابة حجي الحبيب السلطان للتراث والثقافة في المرحلة الأولى كما هي بعيدة عن التنقيح ودون أدنى تدخل حتى يتسن لأقارب الحاج والقراء التواصل معنا لأي ملاحظة.
السيد صادق بن السيد كاظم بن السيد حسين الحداد،من مواليد مدينة الهفوف عام 1341 هـ،ترعرع في كنف والده السيد كاظم،وتعلم القراءة والكتابة عند الملاّ محمد الفهيد،كافح في بداية حياته في سبيل توفير لقمة عيشه وعمل في عدة أنشطة تجارية من الأغذية إلى الأقمشة إلى تجارة الأحذية،كما أنه وكيل الحسينية الجعفرية بحي الرفعة الشمالية بمدينة الهفوف،ولمعرفة المزيد من شخصيته لنتابع هذا الحوار معه.

س/ حدثنا عن أهم محطات تجاربك العملية.
ج/أنا منذ الصغر كنت ولعاً بحب أهل البيت(ع) لذا سافرت مع الملا محمد الفهيد رحمه الله إلى دولة البحرين،وقرأت مقدماً له،ولكن لم يحصل لي التوفيق بمواصلة القراءة الحسينية،وكان في حينها الوقت عصيباً جداً بالنسبة للمعيشة،ومرت علينا أيام لا أستطيع وصفها من المرارة وضيق العيش حاولنا السفر وخرجنا من البلاد بطريقة صعبه جداً أنا واثنان من أصدقائي وذهبنا إلى الظهران ثم إلى رأس مشعـاب ثم إلى رفحــا
للبحث عن العمل ولكن لم نوفّق فقررنا السفر إلى دولة العراق لزيارة الإمام الحسين (ع ) حتى لا يتبين للناس سبب فشلنا برجوعنا من أماكن العمل من دون أن نحصل على عمل فطلبنا من الله بجاه الأئمة الأطهار(ع) أن يفتحوا لنا أبواب الخير ولله الحمد وفقنا جميعاً ورجعنا إلى البلد وبدأت كفاحي فنذرت نفسي لخدمة سيدي الإمام الحسين(ع) بما أستطيع وكان والدي رحمه الله وليّاً على الأوقـــــاف وكنت بجانبه وإلى خدمته.

س/ كيف كانت بداية دخولك في المشاريع التجــــــــــــــــــارية ؟
ج/ـ الحياة مرت علينا بمرارتها وقسوتها،والكثير من أهالي الحارة كانت المهنة البارزة التي يعملون بها هي مهنة الحياكة،وقد مرت علينا أيامها المرة فصبرنا وكافحنــــا حتى فرّج الله الأمور. وبالنسبــــة لدخولي في التجارة كانت البداية بشـراء طاولة بالقرض بسبعة ريالات ودخلت في البيع والشراء في العديد من الأنشطة التجارية آخرها شراء وبيع الأحذية،وقد تفضّل الله علينا وذلك بولائنا وخدمتنا لأهل البيت(ع) والحمد لله الأمور طيبة والخير كثير .
س/ ماذا تعرف عن تاريخ القيصرية،وما أبرز ملامح أسواقها،وهل تتوقع بعد إعادة الافتتاح مستقبلاً أن تعيد موقعها الإستراتيجي ؟
ج/ القيصرية من أقدم الأسواق وأعرقها أصــــالة وكانت من أحسن المواقع لعملية التجارة لقربها وتوسطها وسهولة التعامل مع أهلها،وأنا منذ عشت وأنا أراها،والآن تمّ إعادة ترميمها،ونأمل أن تعود إلى سابق عهدها وإن شاء الله ترجع إلى الأحســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــن .
س/نحن نعرف أنكم في الأصل من أهالي مدينة العمران،حدثنا عن أسباب انتقالكم من مدينة العمران إلى مدينة الهفوف،ومن أول من هاجـــر من العائلة،وماذا عن أسباب اختياركم الرفعة الشمالية.
ج/ أنا ووالدي رحمه الله من مواليد مدينة الهفوف ولكن جدي رحمة الله عليه كان من مواليد مدينة العمران وهو أول من انتقل إلى مدينة الهفوف وكان سبب انتقاله قد يكون للبحث عن الأفضل معيشياً،وكان أول سكنه في منطقة الفداغم بداية شارع الفوارس حالياً،وأنا منذ عشت مع والدي وإخواني وعمي السيد رضي وأبناءه لم نسكن إلا في منطقة الرفعة الشمالية وتمّ اختيارهم للرفعة الشمالية لوجود الثلّة الطيبة فيه.
س/حدثنا عن تاريخ حسينية الجعفريـــــة،و من أبرز من تولى وكالتها؟
ج /منذ عشت وأنا أرى الحسينية الجعفرية في موقعها المشهود ولكن كانت ليس بهذه المساحة كانت صغيره جداً حيث كانت بيتاً صغيراً موقوفاً وأُدخلَ فيه مجموعة مربعات حتى أصبحت بهذا الشكل،وكان أبرز من تولى وكالتها والدي المرحوم السيد كاظم .
س/كيف تفسر كثرة الأوقـــــــاف للحسينية،وما مدى صحــــة إن أوقافها تعتبر ثاني حسينية بالمنطقة بعد حسينية الحيدرية بمدينة الهفوف ؟
ج/بالنسبة لأوقـــــاف حسينية الحيدرية لا علم لي بها،وأما بالنسبة للحسينية الجعفرية فإن الأوقــاف لا تُعد بالكم أو بالعدد حيث أن الأوقاف الموجودة عليها فعلاً كثيرة لكنها بيوت داخل الرفعة الشمالية ومعظمها قديمة البناء وغير مسكونة وآيلة للسقوط، ولا يرغب أحد في استئجارها،والكل يعلم ذلك،وفي بيوت قمنا بتأجيرها على أن يقوم المستأجر بصيانتها فتمّ تأجيرها مدة طويلة بالعشــــــــر والخمسة عشر سنة دون أن يدفع المستأجر إيجاراً إلا بعد انتهاء قيمة البناء،وقد كلف البعض ما يقارب السبعين ألف ريالاً والإيجارات داخل الحارة بالألفين والثلاثة آلاف ريال وبعــــــض البيوت يسكنها المستأجر ويخرج منها دون أن يدفع الإيجــــــــــار،ويوجد أكثر من واحد على هذه الشاكلة،وعندنا ما يُثبت ذلك، وحاولنا قدر المستطاع أن نحصل على تلك الحقوق المالية،لكن دون جدوى،أيضاً هناك قطع زراعية صغيرة تسمى عرق و أصل للإمام الحسين(ع) منها الأصل وهي مؤجرة بالسنوات الطويلة على أن يتم إصلاحها وعمـارتها وبإيجار زهيد بالمائة والمائتان ريال سنويــــاً حتى لا تنعدم ويبقى إيرادها وينتفع الموقِف لها،وقد قمت بإثبات معظم الأوقاف حيث لم تكن لها أوراق ثبوتية،ولم تكن مسجـــــــلة لدى المحكمة،وطبعاً هذا مقابل مبالغ مالية صُرفت في هذا الشأن،وأيضاً من ضمن الأوقاف محلين في السوق أرتفع أجارهما في الفترة الأخيرة ويتمّ صرف عائد الأوقاف على القراءة الحسينية في الفترات التي يتمّ القراءة فيها وهي خمسة أشهر في السنة وهي محرم الحرام وصفر ورجب و شعبان وشهر رمضان،ومصاريف أخرى من الوجبات الغذائية أي ( البركة ) التي تعمل فيها. وقد يتســــاءل البعض ويجول في خاطرهم إن إيرادات حسينية الجعفرية كثيرة والمفروض أن يعاد بناءها طبعاً بلفت النظر عن إيرادات الوقف،الحمد لله أنا بخير وأولادي بخير وأحب أن أقول إن مرت علينا سنوات أن أضع من أموالي الخاصة ما يغطي احتياجــــــــــــــات الحسينية ومصروفاتها ولا فضل لي في ذلك،وأنا لن أبالي مادمت أسير في الطريق الصحيح ودع الناس أن تقول ما شاءت لأن إذا كان في يدك جوهرة والناس تظن أنها جمرة أو العكس لو أن في يدك جمرة والناس تظن أنها جوهرة فما يضيرك، وقد سمعنا من الناس الأقاويل والكلام الكثير لكن هدفي الوحيد خدمــة ساداتي ودعهم يحتطبون على ظهورهم وهم يزدادون فيما هم عليه ونحن نزداد فيما نحن عليه وهذا الأمر أمانة لا يعلمها إلا الله وقد عرضت على علماء الدين مقترح هدم الحســـينية وإعادة بنـــــــاءها فرفضوا ذلك بحجة أنها لا زالت قائمة وممكن الانتفاع بها وذلك بوضعها الحالي حتى لا ينقطع الأجر عن صاحب العمل المنشأ لها ونحن في خدمة الإمام الحسين والأئمة الأطهار وأهل البيت عليهم السلام .
س/حدثنا عن أبرز الأحداث التاريخية التي عاصرتها في الحارة.
ج/ مرت علينا أيام طويلة عاصرناها في الحارة، حيث كان الناس حينذاك جماعة طيبين ومتكاتفين وأنفسهم محترمة، كانوا يجتمعون ويذهبون لعيادة المريض في بيته،وكانوا يتزاورون وكانت الحارة كلها تعتبر أسرة واحدة، يحلون أمورهم ومشاكلهم فيما بينهم وإذا حدثت مشاكل يرجعون الأهالي لنا ونحل مشاكلهم راضين بذلك الحكم.
س/ تاريخ العموديــة في الرفعة الشمالية ، من أبرز من تولى هذه المسؤولية ؟
ج/ العمودية قديمـــاً كانت في رجل يُسمى مُختــــــار الحارة بمعنى العمدة حالياً، وكان المختار هو جاسم النجار البراهيم وبعدها كانت عند الحاج محمد العليو وبعد انتقلت إلى الملا محمد الفهيد وأخيراً وهو أبرزهم الأخ السيد جواد وكنت إلى جانبه وفي مساعدته طيلة فترة خدمته رحمهم الله جميعاً .
س/ حدثنا عن أبرز وجهــاء حارة الرفعة الشمالية.
ج/ـ كان الشيخ حبيب بن قرين ، الشيخ سلمان العبد اللطيف، الشيخ عبدا لوهاب الغريري، الوالد السيد كاظم، والملا عبد الله البحراني، والحاج حجي البحراني ،والحاج علي الجاسم، والملا محمد الفهيد،والحاج علي الغريب،والحاج محمد العليو،الحاج سلمـان العليو،الحاج أحمد الجاسم،رحمة الله عليهم أجمعين وكانت الحارة مأوى العلماء و الخطباء ومنهم الشيخ أحمد الطويل،والشيخ عبد الله بومرة.
وكل الجماعة اللذين ذكرتهم رحمهم الله جميعاً كانوا وجهاء وكبار الحارة كانوا في عصرهم كلمتهم واحده من الذين لا يفترقون كان الكرم وصفهم الذي يتصفون به وكانت القضايا يحلونها فيما بينهم. وكان الأمير عبد الله بن جلوي حاكم الأحساء سابقاً يثني ويمدح أهالي هذه الحارة، لأنهم كانوا يحلون مشاكلهم فيما بينهم ولم تكن قضاياهم تصل إليه
س/ حدثنا عن أبرز عادات المجتمع الأحسائي في القدم.
ج/ كان في القديم تتأصل في المجتمع الشهامة والنبل والتواصـــــــل والتواضع والكرم والاحترام المتبادل والهيبة أرجو الله العلي القدير أن يرحمنا برحمته ويديم لطفه الإلهي علينا ويوفـــــق الجميــــع .

س/ حدثنا ما تعرفه عن:
1- الشيخ سلمان العبد اللطيف: كنت صغيراً في حياته.
2-الشيخ حبيب بن قرين: كان من المجتهدين وقد قلدناه في حياته، وقد سكن عندنا في الحارة بجانب الحسينية من الخلف.
3- الشيخ عبد الوهاب الغريري:فاضل،أخلاقه عالية.
4- الشيخ محمد الهاجري:غني عن التعريف وكان مجتهداً ومسك القضاء الشيعي كان أباً روحياً للمنطقة.
5- أحمد الجاسم: كان ملازماً لي وكان صاحباً وأخاً عزيزاً حيث كان مستشاراً لي في الحسينية الجعفرية وفي ترتيب الأوقاف ولله الحمد رزق بالخلف الصالح استمروا على نهج والدهم في خدمة الإمام الحسين(ع)،
6- والدكم السيد كاظم: حيث كانت كلمته مسموعة عند الجميع وبيده العقد والحل وكان الكرم والشهامة لا تفارقه.
7- سلمان العليو: كان من رجال الأعمــال وأثريـــــاء المنطقة وله دور في بنــــــاء مسجد الفيصليــــــة من حيث مســــــــــاهمته في شراء أرضه ودورات المياه الخاصة بالمسجد وله مساهمات في بعض المشاريع مثل مساهمته في مستوصف الفيصلية.
17/8/1429هـ

 0  0  915