• ×

12:02 صباحًا , الأربعاء 8 ديسمبر 2021

نصر الله يزور المنصورة ويصوت للحسا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 نصر الله يزور المنصورة ويصوت للحسا :
نصر الله واثق من نيلها مركزاً متقدماً في «عجائب الطبيعة» ... جولات لحشد أصوات الموظفين لمصلحة «واحة الأحساء»

الأحساء.. جريدة الحياة - 17/10/2008

تعقد لجنة التصويت لـ«واحة الأحساء»، ضمن عجائب الطبيعة السبع في العالم، لقاءات مع منسوبي الإدارات الحكومية في المحافظة، لشرح أبعاد المشاركة في هذه المسابقة، وحث الموظفين والموظفات فيها على التصويت لصالح الأحساء. وبدأت أولى هذه اللقاءات في مقر طب الأسنان، بالتعاون مديرية الشؤون الصحية. بعد توجيه جميع المراكز الطبية والمستشفيات في الأحساء، إلى التعاون مع لجنة التصويت في عقد الندوات، وتوزيع البروشورات لصالح دعم التصويت لـ«واحة الأحساء».
ومثل اللجنة في اللقاء رئيس لجنة التسويق المهندس عبدالله المقهوي، ورئيس اللجنة الإعلامية فراس العويفير، اللذان التقيا مديرة المركز الدكتورة ناديا الغنام، والمسؤول الإداري سلمان المحيسن. وأوضح العويفير، ان «اللقاءات ستستمر في المرافق العامة والإدارات الحكومية كافة، للتعريف بالمسابقة، وكيفية التصويت»، مضيفاً ان اللجنة «ستعقد لقاءً مماثلاً الأسبوع المقبل مع منسوبي مستشفى الولادة والأطفال».
إلى ذلك، أشاد عضو مجلس الشورى محمد رضا نصر الله، بجهود لجنة التصويت، التي أسفرت عن احتلال «واحة الأحساء» المركز السادس في المسابقة. ودعا أفراد المجتمع السعودي كافة، إلى «دعم التصويت للأحساء، من اجل نيل أحد المراكز الأولى السبعة، ووصول الأحساء إلى المركز الذي تستحقه، فهي تملك مقومات السياحة كافة على مستوى العالم، ففيها جبل القارة ومسجد جواثا، وعدد كبير من الأماكن الأثرية التي تحكى تراثاً كبيراً، إضافة إلى أنها تعتبر أكبر واحة زراعية في العالم»، بحسب قوله خلال زيارته مجلس الحاج حجي حبيب السلطان في بلدة المنصورة (محافظة الأحساء). واستعرض الأمين العام للجنة التصويت لـ«واحة الأحساء» علي السلطان، ما تم في حملة التصويت، ودور اللجنة. وشجع نصر الله هذه الحملة. ودعا لـ«تكثيف الجهود». فيما قدم المدير التنفيذي لجهاز السياحة والآثار عضو لجنة التصويت في الأحساء علي الحاجي، موجزاً عن دور الهيئة في الأحساء، واهتمام الأمين العام للهيئة الأمير سلطان بن سلمان، بمحافظة الأحساء. وقال: «إنه يوليها اهتماماً خاصاً، وكثيراً ما يوجهنا بتفعيل دور السياحة في المحافظة».
وقام نصر الله بجولة في الأحساء، زار خلالها مغارة جبل القارة، وامتدح «واحة الأحساء»، قائلاً: «إنها موقع سياحي بامتياز، وتملك عدداً من مقومات السياحة، كتراص ملايين النخيل، وجبل القارة بمغارته الشهيرة، الذي يتوسط الواحة، وكأنه قلبها النابض، فضلاً عن طيبة أهلها وحلاوة تمرها». وتمنى ان تكون «واحة الأحساء» ضمن عجائب الدنيا الطبيعية السبع، مؤكداً ان «ما يرشح في العالم من انهار وجبال ومغارات وواحات، ليست في الغالب بأجمل منها، وعلينا ان نفرض أنفسنا على الآخرين، وان نبين لهم انه لا ينقصنا شيء في هذا الوطن».
وعبر عن ثقته بأنه «كما قامت الهيئة العامة للسياحة والآثار في المملكة بضم مدائن صالح إلى مجموعة الأماكن العالمية الأثرية، بجهود أمينها العام الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز، فأنا على يقين تام بأن «واحة الأحساء» ستفوز بهذه المسابقة. وسيسهم ذلك في تعرف العالم علينا في شكل أكبر، وبمنظور مختلف، من خلال بوابة السياحة والآثار».

image


image

image

image
بواسطة : مدير الموقع
 0  0  581