• ×

09:50 صباحًا , الخميس 15 نوفمبر 2018

«واحة الأحساء» مُهددة بالخروج من «عجائب الطبيعة»

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 «واحة الأحساء» مُهددة بالخروج من «عجائب الطبيعة» :

الأحساء - حسن البقشي
جريدة الحياة
الثلاثاء, 02 يونيو 2009


واصلت «واحة الأحساء» الهبوط في المراتب ضمن مسابقة «عجائب الدنيا الطبيعية السبع في العالم»، إذ نزلت إلى الرابعة من الثانية، بعد ان كانت لأسابيع منذ بدء المرحلة الثانية في المرتبة الأولى. وأثار هذا الهبوط مخاوف وقلق «اللجنة العليا للتصويت لواحة الأحساء» في المسابقة، وبخاصة مع دنو هذه المرحلة من نهايتها بعد 36 يوماً. وفي حال لم تتقدم الأحساء مرتبة واحدة على الأقل، فإنها ستخرج من المسابقة.
وفي المقابل، أبدى رئيس اللجنة رئيس بلدية الأحساء المهندس فهد الجبير، ثقته في أن الأحساء التي تمثل المملكة في هذه المسابقة العالمية «قادرة على تسجيل اختراق والصعود إلى مرحلة الحسم النهائي». وعزا تفاؤله هذا إلى «استشعار مواطني المملكة عموماً، وبخاصة أبناء الأحساء، بواجبهم ودورهم في مساندة ممثلتهم في المسابقة (واحة الأحساء)»، مضيفاً «هم لن يبخلوا في دعمها، عبر التصويت لها إلكترونياً، أو من خلال الاتصال الهاتفي على رقم التصويت في المسابقة».
وتشترك الأحساء في هذه المسابقة كونها «أكبر واحة زراعية في العالم، إضافةً إلى باقي المقومات السياحية، سواءً الطبيعية منها، أو المواقع التاريخية والأثرية»، بحسب الجبير، الذي أضاف «حصلت الأحساء في المرحلة الأولى من المسابقة على المركز السادس عالمياً، والأول عربياً. وانتقلت إلى المرحلة الثانية (ما قبل الأخيرة)، التي ستنتهي بعد أيام قليلة مقبلة».
ووزع 261 موقعاً من 222 دولة في المرحلة الثانية على سبع مجاميع. وتصدرت الأحساء لفترة مجموعتها، لكنها سجلت تراجعاً «غير معتاد» في الفترة الأخيرة، بهبوطها إلى المركز الرابع. وعزا الجبير ذلك إلى «اشتداد المنافسة، ما يعني ان الأمر اخذ جديته مع وجود الكثير من المواقع المشاركة».
وأضاف ان «لجنة التصويت وبلدية الأحساء بذلتا جهوداً كبيرة في حشد الأصوات، لكن الأمر يحتاج إلى مساندة من جميع القطاعات، وان يؤدي كل قطاع دوره في هذه المسابقة العالمية لإنجاح هذا المشروع الوطني، الذي سيسهم حين التأهل في دفع عجلة السياحة في المملكة عموماً، وبخاصة في الواحة».
بدوره، دعا الأمين العام للجنة علي السلطان، قطاعي الإعلام والتعليم إلى «تفعيل دورهما في توعية المواطن، وحثه على التصويت»، مؤكداً ضرورة «استثمار ما تبقى من أيام قلائل في التصويت، إذ تنتهي هذه المرحلة في 14 رجب المقبل (7 تموز/ يوليو المقبل). وستختار الهيئة المنظمة بعد هذا التاريخ 21 موقعاً فقط، بواقع ثلاثة من كل مجموعة من المجموعات السبع، ينتقلون إلى المرحلة الأخيرة، لذا علينا ان نكون ضمن الثلاثة الأوائل في المجموعة في نهاية الموعد المحدد». ونوه إلى ضرورة «مواصلة التصويت على رقم الهاتف «0041773124041»، وبعد الاستماع إلى المحادثة والنغمة يتم إدخال رقم الأحساء «101»، ومدة المكالمة دقيقة واحدة، وكلفتها دولار واحد فقط».
بواسطة : مدير الموقع
 0  0  273